” اتمرجح بقلبي ”


مازال هناك شيء بالداخل كلما زادوا قـُرباً ازداد ترقب وَ ضيقاً و بهجة تلك المسافة ليست كافيه لنبدو بخير حتى , لكنها كفيلة بصد سُوءة عنّا , كأنهم خلقوا ليأتوا على عجل و ليرحلوا على ذات العجل يأتون ليستعدوا للذهاب و يذهبون لأنهم يفكرون بالذهاب حتى قبل الوصول فكيف لا نزداد بهجة و ضيقة وترقّب لكل ذهاب سيأتِ بقدوم و كل قدوم مخطط له مُسبقاً برحيل أمُده قصير , لأن محطاتهم القصيرة دوماً تتقاطع معنا و تعبر فينا و إنعكاسنا يكون في كل بحر سيقطعوه .

Advertisements

About شُرُوقْ مباركي

أنا إمرأة في حالة قراءة دائمة حينما لا أقرأ كتاب , أقرأ الوجوه و أصنع منها الكتب !
هذا المنشور نشر في أتصعّد ..!, خلف حدث. حفظ الرابط الثابت.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s