وَ يَرقُص ,


 
كم حياة نحتَاج ليتبلور هذا الحب حباً سرمدياً ..
وكم حزن يحتاج لينضج بَعد ..!
وكم عيد يحب أن يُشْعَل في قلوبنا ليَغسِل تعب السنين العجاف
وكم غَرق سيكون مناسب لينقذ حبهم
وكم قراءة نحتاج لنقرأ هذا العُمر كما يُشتهى ..!
“أحبها موت “.. / يرقص هذا الليل بها ويتكسر حزناً على حُزن ..!

Advertisements

About شُرُوقْ مباركي

أنا إمرأة في حالة قراءة دائمة حينما لا أقرأ كتاب , أقرأ الوجوه و أصنع منها الكتب !
هذا المنشور نشر في أتصعّد ..!. حفظ الرابط الثابت.

4 Responses to وَ يَرقُص ,

  1. Manal Alenezy كتب:

    لبـعض الوجــع روعــة ..
    ولــشتات الحزن غواية ..
    ووحـدك من أتـقن الجمع بيـن هذه المتناقضات يا صديقة ..
    .
    .
    كوني بخــير (F)

  2. كنت هنا حيث أقمت صلاة لكل تساؤل..
    حرف يجبرني على المتابعة.
    ممتنة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s